أخبار

الوصل يعود بتعادل إيجابي من معقل الشارقة

11/30/2018 00:21
الوصل يعود بتعادل إيجابي من معقل الشارقة

عاد الفريق الأول لكرة القدم بنادي الوصل الرياضي بتعادل إيجابي من أمام مضيفه نادي الشارقة الرياضي، بعدما انتهت المباراة التي جمعت بينهما مساء أمس الخميس على إستاد خالد بن محمد بنادي الشارقة ضمن مباريات الجولة الحادية عشر من دوري الخليج العربي بهدف لكل فريق، ليرتفع رصيد الوصل بذلك إلى إحدى عشر نقطة يقبع بهما في المركز الحادي عشر.

 

شهدت تشكيلة الوصل غياب مجموعة من اللاعبين الأساسيين بسبب الإجهاد حيث غاب كل من يوسف الزعابي وسالم العزيزي وعلي سالمين وعبد الرحمن علي بجانب غياب الثنائي المصاب عبد الله صالح وعلي الأنصاري، فدخل حسن العبدولي المدير الفني لنادي الوصل اللقاء بتشكيل مكون سلطان المنذري في حراسة المرمى، أمامه رباعي الدفاع هزاع سالم وعبد الله جاسم واوه بان سوك وفارس خليل وفي الوسط الثلاثي محمد سرور وخميس إسماعيل وخليل خميس وفي الأمام الثلاثي فابيو دي ليما وفينيسيوس دي ليما وكايو كانيدو.


بدأت المباراة بشكل حذر من قبل الفريقين، حيث لم تشهد البداة وجود هجمات خطرة من كلا الفريقين حتى جاءت  الدقيقة الثانية عشر والتي احتسب حكم المباراة فيها ركلة جزاء لمصلحة فريق الشارقة، نجح ريان مينديز في ترجمتها إلى هدف أول لمصلحة فريقه، ليتراجع بعدها لاعبي الشارقة إلى المناطق الخلفية لمنع وصول لاعبي الوصل إلى مرماهم، في الوقت نفسه سعى لاعبي الوصل إلى إحراز هدف التعادل لكن دون جدوى، حيث فرضوا سيطرتهم على منطقة الوسط دون وجود خطورة حقيقية على مرمى الشارقة، حتى جاءت الدقيقة 39 والتي شهدت تسديدة قوية من خميس إسماعيل إلا إن تسديدته مرت بجوار القائم، قبل أن يسدد فينيسيوس دي ليما هو الآخر لكن تسديدته مرت بجوار القائم أيضاً، وفي الدقيقة 43 استطاع كايو كانيدو تسجيل هدف التعادل للإمبراطور من خلال تسديدة صاروخية سكنت الشباك الشرقاوية، لتمر الدقائق المتبقية دون جديد وينهي حكم المباراة الشوط الأول.


 

وفي الشوط الثاني انحصر اللعب في منتصف الملعب، وسط محاولات على استحياء من كلا الفريقين لتسجيل هدف التقدم لكن دون جدوى حيث انتهت كل الهجمات بالفشل حيث شابها عدم الدقة والتسرع لتمر دقائق الشوط الثاني دون شيء يذكر باستثناء طرد هزاع سالم في الدقيقة الأخيرة من عمر الوقت المحتسب بدل من الضائع آثر حصوله على بطاقة صفراء ثانية، ليطلق الحكم صافرته معلناً نهاية المباراة بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق الحكم نهاية الشوط الأول.

 

من جهة أخرى، قرر الكابتن حسن العبدولي إعطاء راحة سلبية للاعبين لمدة يوم واحد فقط، على أن يعاودوا التدريبات يوم السبت المقبل وذلك لبدأ الاستعدادات للمواجهة الهامة أمام فريق العين في إطار الجولة الثانية عشر من دوري الخليج العربي والمقرر إقامتها يوم الأثنين المقبل على إستاد نادي الوصل بزعبيل.

عودة إلى الأخبار >