أخبار

جواز برنامج دبي للتفوق الرياضي

11/01/2015 00:00
نادي الوصل يفوز بثلاث جوائز

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وبحضور سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، والشيخ حشر بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم مدير اعلام دبي رئيس اتحاد الإمارات للتنس، نظم مجلس دبي الرياضي حفل برنامج دبي للتفوق الرياضي حيث تم تكريم المتميزين في أندية دبي في مختلف فئات العمل الرياضي.

نادي الوصل الرياضي فاز بثلاث جوائز في الحفل حيث فاز اللاعب علي صالح علي بفئة اللاعب الناشئ المتميز، ومحمد أحمد الرئيسي بفئة المدرب المواطن المتميز، وفاز نادي الوصل بجائزة المبادرة المتميزة عن مبادرة الحقيبة التربوية.

سعادة راشد بالهول رئيس مجلس ادارة نادي الوصل هنأ الفائزين على تفوقهم وتوجه بالشكر لمجلس دبي الرياضي الحريص دائما على تشجيع روح المبادرة والإبداع، مضيفا في تصريحات خاصة: (إن أهمية برنامج دبي للتفوق الرياضي تتجاوز حسابات الفوز المجرد، فمن خلال هذا البرنامج يفتح مجلس دبي الباب للمنافسة الشريفة بين الأندية ويشجع أصحاب المبادرات والأفكار الخلاقة على العطاء لأن هناك من يتابع ويراقب ويكرم، ويضاف إلى ذلك أن هذا البرنامج يتيح الفرصة لكل الأندية للاطلاع على التجارب المختلفة بحيث تعم الفائدة على الجميع، وبالمحصلة فالفائز الأكبر هي الرياضة في دبي وفي الإمارات بشكل عام)

وأضاف بالهول: (أهنئ جميع الفائزين في مختلف فئات البرنامج من جميع الأندية وأتوجه بتنهئة خاصة للفائزين من نادي الوصل، طموحنا ليس له حدود وسنسعى لأن يكون أكثر المتميزين والمتفوقين من نادي الوصل في برنامج دبي للتفوق الرياضي للموسم القادم، وهذا الأمر سيتحقق بإذن الله من خلال التطبيق المدروس لاستراتيجية النادي والشركة على مختلف المستويات الإدارية والفنية، بحيث تستجيب لمعايير التفوق التي يحددها مجلس دبي الرياضي وكذلك تنعكس آثارها إيجابا على النادي والشركة بما يضمن عودة نادي الوصل لمكانته الرائدة باعتباره صرحا من صروح دبي)

 

الدكتور صالح العبدولي رئيس لجنة الأنشطة الثقافية والمجتمعية بنادي الوصل صاحبة مبادرة الحقيبة التربوية الفائزة بجائزة المبادرة المتميزة تحدث عن هذا الفوز وعن المبادرة وأهميتها قائلا: (أولا أتوجه بالشكر لمجلس دبي الرياضي الحريص دوما على تكريم المتميزين والمبدعين في مختلف مفاصل العمل الرياضي. فتكريم المتميزين هو جزء أصيل من الثقافة التي رسختها القيادة الرشيدة بيننا بحيث يسعى الجميع للتفوق والإبداع من خلال المنافسة الشريفة. وبخصوص مبادرة الحقيبة التربوية فالفكرة جاءت تنفيذا لتوجيهات مجلس ادارة النادي برئاسة سعادة راشد بالهول والتي أكدت على الحاجة للتفكير خارج الصندوق وإيجاد مبادرات تنطلق من استراتيجية النادي العامة ويكون تطبيقها فعالا وواقعيا ولها نتائج ملموسة. وبناء على هذه التوجيهات جاءت المبادرة والتي تركز بالأساس لرفع مستوى اللاعبين بأهمية الالتزام الأخلاقي وتوضح أن الانعكاس المباشر لهذا الالتزام ستكون في استقرار الفرق ومن ثم تميز نتائجها)

وأضاف العبدولي: (تمت صياغة المبادرة وفق منهجية واضحة بداية من دراسة الجدوى ومن ثم وضع الجدول الزمني للتنفيذ ومن ثم قياس النتائج على أرض الواقع، وحرصنا على أن يتم التنفيذ والقياس وفق منهج علمي واضح، وأعتقد أن ما ميز المبادرة عن سواها هو تحقيقها للفائدة على أكثر من مستوى، فهي على المستوى الأخلاقي تساعد في أن يسود حسن الخلق والاحترام بين اللاعبين، وعلى المستوى الفني تهدف لتقليل الانذارات وزيادة مستوى الاستقرار بالفرق، وهي كذلك منسجمة مع ديننا الحنيف وعادات مجتمعنا وفيها ترسيخ للقيم التي نريد للأجيال الصاعدة أن تتبعها)

عودة إلى الأخبار >